هل حمض الفوليك يخفض هرمون الحليب

هل حمض الفوليك يخفض هرمون الحليب

سؤال هل حمض الفوليك يخفض هرمون الحليب من الأسئلة التي ظهرت على الساحة الطبية خلال الآونة الأخيرة لما فيه من معلومات عديدة حول بعض الأمور التي تعاني منها السيدات.

وفي السطور التالية وضمن السلسلة الدورية والمستمرة التي يُقدمها لكم موقع ” انستا بيوتي ” نُسلط معكم الضوء على موضوع هل حمض الفوليك يخفض هرمون الحليب.

هل حمض الفوليك يخفض هرمون الحليب

هل حمض الفوليك يخفض هرمون الحليب
هل حمض الفوليك يخفض هرمون الحليب

هرمون الحليب أو البرولاكتين ذلك الهرمون البروتيني والذي يتم إفرازه والحصول عليه من الأجزاء الأمامية للغدة النخامية في الوقت الذي يتم الحصول عليه أيضاً من البطانة الرحمية لدى النساء الحوامل.

في بعض الحالات تكون الإفرازات الشبيهة بالحليب صادرة من الثديين بعيدًا عن الفترات التي تكون فيه السيدات ترضع كما أنها دائمًا ما تكون مرتبطة إرتباط وثيق بارتفاع مستويات البرولاكتين الموجود في الدم.

أقرأ أيضاً : هل يبان الحمل بعد التبويض ب 10 ايام

وللإجابة عن سؤال هل حمض الفوليك يخفض هرمون الحليب فإن هرمون الحليب واحد من الهرمونات الحساسة التي تعمل على تذبذب المستوى بين الحين والآخر في الوقت الذي يؤدي فيه إرتفاعه إلى إفراز اللبن من الثدي وكذلك إضطراب الدورة الشهرية وضعف التبويض.

ماهو حمض الفوليك

يعتبر حمض الفوليك واحد من أنواع الفيتامينات التي تكون قابلة للذوبان في الماء ضمن مجموعة b بالإضافة إلى أنه يساهم في استنساخ خلايا الدم الحمراء لإنتاج الحمض النووي وهو الذي يتواجد في الكبد مع الحليب والبيض وبعض الخضروات الخضراء مثل الخس.

حمض الفوليك يتواجد في الغذاء بصورة غير نشطة وعند أكله يتفكك ويتم امتصاصه عبر الأمعاء الدقيقة بصورة نشطة للغاية حتى الدورة الدموية.

في الوقت الذي لا تسبب فيه المستويات المرتفعة لحمض الفوليك أي من أنواع الضرر أو ظهور الأعراض المرضية ولكن في الوقت ذاته يجب توخي الحذر من إنخفاضه لمستويات فقر الدم.